البترون تحتفل بكرنفال الفينيق

البترون تحتفل بكرنفال الفينيق

 نظمت جمعية “أصدقاء المسرح الاستعراضي”، برعاية وزارتي السياحة والثقافة “كرنفال الفينيق”، في وسط الشارع العام لمدينة البترون، في حضور مستشار وزير الثقافة روجيه خوري، المقدم شربل انطون ممثلا النائب بطرس حرب، رئيس اتحاد بلديات منطقة البترون مرسيلينو الحرك واعضاء مجلس بلدية البترون، منفذة الكرنفال جوانا السمراني وحشد كبير من محبي المسرح الذين اتوا من كل المناطق اللبنانية.
انطلق الكرنفال يتقدمه مجسم ضخم لطائر الفينيق، من ساحة البترون وصولا الى الميناء، حيث أقيم الاحتفال الذي افتتح بالنشيد الوطني، فكلمة ترحيب من الاعلامي سركيس الدويهي الذي رحب بالحضور، وقال: “هذه المدينة العريقة بتاريخها والتي تحفظ ذاكرة وطن، وتحمل بصمات الحضارات الماضية، واليوم هي قلب الشمال النابض بالحركة والنشاط والحياة. فالبترون الليلة تستقبلنا من كل لبنان ليرقص ويغني اكثر من 180 راقص وراقصة”.
وتابع: “لقد اتينا هذه الليلة لنؤكد من البترون ان لبنان هو بلد المحبة والسلام والامل والحياة مهما مر على بلدنا من محن وحروب وتعرض لدمار، نراه ينتفض وينفض عنه الغبار ويعود للحياة مثل طائر الفينيق تماما”. وانهى كلامه شاكرا وزارتي السياحة والثقافة، وجوانا السمراني وكل المساهمين والداعمين لانجاح الحفل الراقص.
ثم قدم راقصون وراقصات لوحات منوعة من تصميم سمراني، وقدمت فرقة تروبادور الاستعراضية لوحة النار في الوقت التي تم اشعال طير الفينيق حسب الرواية التي تقول ان طائر الفينيق ينتفض من تحت الرماد ويولد من جديد ليعانق خيوط الشمس.
بعد ذلك قطع قالب حلوى بالمناسبة، ثم وزعت سمراني الميداليات على الراقصين الذي بلغ عددهم حوالى 180 راقص وراقصة. 

​​
​​

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *