شركة الترابة الوطنية السبع كرمت إعلاميي الشمال

شركة الترابة الوطنية السبع كرمت إعلاميي الشمال

كرمت إدارة شركة “الترابة الوطنية ـ ترابة السبع” إعلاميي الشمال من مكاتب مدراء المؤسسات الاعلامية والمواقع الالكترونية ومراسلي الصحف والمحطات التلفزيونية والمصورين واقامت على شرفهم مأدبة غداء في “منتجع فلوريدا بيتش” في الهري في حضور المدير الإداري روجيه حداد وعدد من الموظفين.

حداد
وتخلل المأدبة كلمة ترحيب من حداد بالاعلاميين مثمنا عملهم ورسالتهم وقال: “قد يكون أفراد الجسم الإعلامي هم الاكثر عطاء وبالوقت نفسه هم لا يحصلون على حقهم كما يجب، من هذا المنطلق أردنا هذا اللقاء لكي نعبر لكم عن تقديرنا لجهودكم ونقول لكم شكرا، في حضور عدد من الزملاء من أقسام شركة الترابة ومن عدة مناطق أن يشاركوننا اليوم لأننا نؤمن بأننا نعمل في هذه المنطقة ونعيش مع اهلنا ونختار موظفينا من ابنائها”.

وتابع: “قد تكون أهدافنا جميعها مشتركة بيننا وبينكم وهدفنا هو أن ننهض بهذه المنطقة ونتوسع نحو المجتمع المحيط بنا، حيث نلقى الكثير من التعاطي السلبي أو الإيجابي، ونحن عندما يكون النقد إيجابيا نتعلم منه ولكن في الوقت نفسه يمكننا الإضاءة على ما هو إيجابي. ونحن كشركة لبنانية ذات رأسمال لبناني مئة في المئة إستطاعت أن تطور نفسها بجهود أصحابها، وتحديدا بيار ضومط، واليوم أصبحنا في مصاف الشركات المهمة في محيطنا بجهود لبنانية وتوظيفات أكثرها من هذه المنطقة، من شكا، أنفة والكورة وطرابلس والبترون وكل المحيط”.

وختم متمنيا “أعيادا مجيدة وعاما جديدا يحمل كل الخير والتقدم للاعلام اللبناني وللبنان”.

الشعار
وكانت كلمة من الزميل عامر الشعار شكر فيها إدارة الشركة على لفتتها، مثمنا نشاطها ودورها في “زيادة الإستثمار وتأمين فرص العمل لأبناء محيطها”، وقال: “من واجبنا ورسالتنا الإعلامية أن نسلط الضوء على الإبداع والنجاح الذي تحققه شركة لبنانية مثل شركة ترابة السبع، فشكرا لكم جميعا”. واستذكر “زميلا لنا، كان إنسانا صادقا حرا، إنه الإعلامي الكبير عبد السلام التركماني الذي فارقنا منذ أسبوعين، وترك بصمات في صفحات رسالة صعبة جدا مليئة بالمشقات والصعوبات والمتاعب، فالتحية لروحه”.

ريفي
أما الزميل غسان ريفي فشكر أدارة الشركة على هذه الدعوة وقال: ” لقد تعرفنا على هذه الشركة من خلال نشاطاتها الإنسانية والاجتماعية ومنها المخيمات التي تحتضن الاطفال لإدخال الفرح على كل المحيط. ولن ننسى فرص العمل التي تؤمنها لأبناء هذه المنطقة بالاضفة الى العمل الإجتماعي والمبادرات باتجاه عائلات هذه المنطقة فالشكر الكبير لكم. أنتم لديكم رسالة في العمل والبناء والإعمار الذي لا يحصل من دون الإسمنت، ونحن لدينا رسالة أيضا هي رسالة كلمة وفكر، لا تكون دون الكاميرا والقلم ونتمنى ان نؤديها بنجاح فنخدم نحن ايضا مجتمعنا وقضاياه”.

وفي ختام اللقاء قدم حداد زيتونا و”زيت السبع” وعسل “كينا السبع”، الذي تنتجه الشركة من العقارات التي أهلتها الشركة، الى الاعلاميين.

NNA : المصدر

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *