هيئة الطوارىء الشعبية في البترون: ليكن لبنان سويسرا الشرق وفق لغة مثقفين مستنيرين

هيئة الطوارىء الشعبية في البترون: ليكن لبنان سويسرا الشرق وفق لغة مثقفين مستنيرين

 اصدرت هيئة الطوارىء الشعبية في البترون بيانا اكدت فيه ان “الذات اولا والانماء ثانيا ويليه الكيان سيادة وحرية واستقلالا، يعلون كليا على ما عداهم، فالمواطنون مؤتمنون على الكيان، على مختلف انتماءاتهم الطائفية والمذهبية والحزبية”.

وأعلنت الهيئة “اننا عايشنا لمرات من تاريخنا احداثا كلية الخطورة وتعالينا على مختلف الاعتبارات، وكان القرار: لبنان لابنائه يحتضنهم وعلى الولاء لقراراته يقيمون صادقين مخلصين. فالذات اللبنانية يعنيها الانماء متمثلا بلامركزية ادارية وبيئة غير ملوثة ومستشفى نموذجي وطرق معبدة وانارة مستدامة ومياه نظيفة وقانون قيادة سيارات يحافظ على السلامة وتطور عام وفقا لدستور يحفظ للوطن سيادته وللمواطن حقوقه في اطار ديموقراطية علمية ميثاقية علمانية”.

وأملت “ان يكون الوطن لبنان – سويسرا الشرق وفق لغة مثقفين مستنيرين راسخا في وجوده وسيادته، مثالا يحتذى بديموقراطية سياسته، سيدا حرا مستقلا بوطنية ابنائه، فيصح ان يقال هنيئا لمن به هوية انتماء الى الوطن، لبنان”.

NNA : المصدر

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *